Skip Navigation Linksالصفحة الرئيسية الأخبار والفعاليات للعام 2015 ندوة تثقيفية

إنعاش الأسرة ومركز دنيا يعقدان ندوة تثقيفية

25 تشرين أول 2015 - جمعية إنعاش الأسرة - العلاقات العامة

إنعاش الأسرة ومركز دنيا يعقدان ندوة تثقيفية

عقدت جمعية إنعاش الأسرة بالتعاون مع مركز دنيا لأورام النساء ندوة تثقيفية حول سرطان الثدي بمناسبة شهر اكتوبر وهو الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، حيث قدّمت الدكتورة نفوز مسلماني من مركز دنيا شرحا تفصيليا حول أبرز الاحصاءات والمعلومات وطرق الكشف الذاتي والفحص السريري للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

وقالت د. مسلماني ان أهم نقطة فيما يتعلق بسرطان الثدي هو الكشف المبكر والذي تصل نسبة نجاح العلاج فيه ما بين 98 الى 100%، وأكدت مسلماني أن النساء من كل الأعمار يجب أن تتكون لديهن المعرفة الأساسية بالفحص الذاتي وأبرز الأعراض التي قد تشكل دوافعا لزيارة الطبيبة او المختص وذلك للتشخيص السليم. وأوضحت مسلماني أن سرطان الثدي يعد من أكثر السرطانات انتشارا وأكثرها قابلية للعلاج في حال تم الكشف المبكر والتعامل السليم مع الحالة، بالإضافة إلى مراعاة العديد من العوامل التي قد تحفز الخلايا السرطانية.

وقد دعت مسلماني كافة النساء الى عدم التهاون فيما يتعلق بصحتهن، وإلى زيارة مركز دنيا في حال ساورهن القلق أو رأين من أعراض ما قد يدعوهن للشك.

من ناحيتها شكرت رئيسة جمعية إنعاش الأسرة السيدة فريدة العمد مركز دنيا على الجهود الرائدة التي يقدمها المركز في خدمة نساء شعبنا الفلسطيني وأكدت أن الجمعية تقف جنبا الى جنب مع مركز دنيا وكافة المؤسسات التي تعمل ليل نهار لتوعية النساء وتقديم المساعدة لهن .

 

إنعاش الأسرة ومركز دنيا يعقدان ندوة تثقيفية - 27 صورة - موقع فيسبوك