خدمة المشهد الثقافي الفلسطيني

عقدت جمعية إنعاش الأسرة ومؤسسة الدراسات الفلسطينية اجتماعا بحثت فيه المؤسستان سبل التعاون ما بينهما وتنمية الجهد المشترك من أجل خدمة المشهد الثقافي الفلسطيني. تمت مناقشة أهمية الحفاظ على أرشيف الجمعية والعمل على فرزه وحفظه وايلاء اهتمام خاص بوثائقه بطريقة علمية مهنية، من أجل اتاحته أمام الجمهور الفلسطيني وجمهور الباحثين والمهتمين في فترة قريبة، وخاصة أن يحتوي على مواد هامة وقيّمة من شأنها إثراء التاريخ والهوية والذاكرة الفلسطينية إذا ما تمت اتاحتها الكترونيا.


ومثل الجمعية في هذا اللقاء كل من رئيسة مجلس الإدارة السيدة ريم مسروجي و نائبها السيدة سهى البرغوثي ومدير الدائرة الثقافية د. مروان أبو خلف، و حضر عن مؤسسة الدراسات كل من مدير عام المؤسسة السيد خالد فرّاج، ومدير المؤسسة في فلسطين السيد علاء جرادات، والباحث والمؤرخ سليم تماري ومسؤولة العلاقات العامة السيدة رنا عناني.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *